فوائد البنجر “الشمندر” | 24 فائدة مثبتة علمياً بالدراسات والأبحاث

يعتبر البنجر الذي يعرف أيضاً بمسمى الشمندر إحدى الخضروات الرائعة المذاق، التي يحبها الكبار والصغار لحلاوة طعمها، وهو عادة يوضع على مائدة الطعام كأحد المقبلات، كما يمكن استخدامه في وصفات عديدة. وهو يتميز بعدد من الفوائد الصحية والغذائية الفريدة على جسم الإنسان،  نصطحبك في السطور التالية للتعرف على فوائد البنجر طبقاً لأحدث الأبحاث العلمية المؤكدة كما يلي.

فوائد البنجر الصحية والغذائية

فوائد البنجر “الشمندر” طبقاً لأحدث الدراسات والأبحاث بمجال التغذية

المحتويات

فوائد البنجر الغذائية

للبنجر فوائد عديدة سواء للصحة العقلية أو الصحة الجسدية، فيعتبر البنجر مفيد للعديد من أعضاء الجسم مثل الكبد، الكلى، العظام، الدماغ، العينين، والعديد من أعضاء الجسم الأخرى. فتحتوي حبتين من البنجر على ما يقرب من 35 كالوري، 1.3 جرام جرام من البروتين، 6 جرام من السكر، 2.3 جرام من الألياف، 8 جرام من الكربوهيدرات، 64 مليجرام من الصوديوم، 226 مليجرام من البوتاسيوم، (تبعاً للنسبة الموصى بإستهلاكها يوميا) 1% من الكالسيوم، 5% من فيتامين B-6، ماغنيسيوم 4%، و6% من فيتامين سي. (1)

فوائد البنجر الصحية

فوائد البنجر - إنفوجرافيك

فوائد البنجر “الشمندر” – إنفوجرافيك

يحتوي على سعرات حرارية قليلة

يحتوي البنجر على دهون قليلة وسعرات حرارية منخفضة، حيث يحتوي كل 100 جرام من البنجر على ما يقرب من 0.2 جرام من الدهون، و43 كالوري. كما يحتوي البنجر على الكربوهيدرات الصحية والألياف الغذائية اللذان يعملان على الحفاظ على طاقة الجسم على مدار اليوم.

البنجر يحتوي على النحاس

يساعد النحاس في عملية النمو، حيث يعمل على إنتاج صبغيات الشعر والعينين، يساعد على نمو الأنسجة الضامة، يساعد على امتصاص الجسم للحديد، كما يساعد على نضارة البشرة.

يحتوي النحاس على خصائص مضادة للالتهابات تساعد على التخفيف من حدة التهاب المفاصل، كما يعتبر معدن النحاس كغذاء للعقل حيث يعمل على تحفيز وظائف الدماغ.

البنجر يحتوي على المغنيز

يساهم المنغنيز في صحة العظام. فيساعد على نمو العظام، إنتاج الإنزيمات والنسيج الضام، يساعد على امتصاص الجسم للكالسيوم، كما يساعد على تأدية الغدة الدرقية والهرمونات لوظائفهما بشكل مناسب.

كما يعتبر المنغنيز مسئولاً عن تنظيم مستوى السكر في الدم وعن التمثيل الغذائي للجسم.

البنجر يحتوي على فيتامين C

يحتوي البنجر على فيتامين C الذي يعتبر من الفيتامينات المهمة لصحة الجسم. حيث يعمل على وقاية الجسم من الأمراض مثل أمراض العينين، كما يقاوم التجاعيد، ويقوي الجهاز المناعي للجسم.

ومن الاستخدامات الشائعة لفيتامين C تخفيف التوتر، الحماية ضد نزلات البرد، ومحاربة علامات الشيخوخة.

البنجر يحتوي على الحديد

تحتوي كل مائة جرام من جذور البنجر على ما يقرب من 0.8 جرام من الحديد. ويعتبر الحديد ضروري لصحة العضلات، ونقل الأكسجين لخلايا الجسم. حيث يعتبر الأكسجين لازم للعضلات ولوظائف الدماغ، كما يحمل الحديد الهيموجلوبين، كما ينقل الإلكترونات.

البنجر يحتوي على فيتامين B6

يحتوي البنجر على فيتامين B6 والذي يحد من أعراض متلازمة ما قبل الحيض، يخفف من التهاب المفاصل، ويخفف من إصابات الأعصاب مثل متلازمة النفق الرسغي.

كما يساهم فيتامين B6 في التمثيل الغذائي للجسم، وتقوية الجهاز المناعي، ويتحكم في مستوي الهرمونات بالجسم.

البنجر يحتوي على حمض الفوليك

يحتوي البنجر على حمض الفوليك الذي يساعد على إصلاح وتركيب الحمض النووي، كما يساعد أيضاً على نمو الخلايا والأنسجة. كما يعتبر حمض الفوليك مهم لصحة الحيوانات المنوية، وصحة القلب، وصحة القولون.

البنجر يحتوي على الألياف الغذائية

تعتبر الألياف الغذائية هامة لصحة الإنسان، حيث أنه لا يتم هضمها مثل بقية أنواع الطعام، فتعبر الألياف الغذائية خلال الجسم أثناء مرور العناصر الغذائية الأخرى. وتعتبر الألياف الغذائية ضرورية لحركة الأمعاء الصحية، وتجنب وعلاج الإمساك. كما تعمل الألياف على تقليل معدلات الكولسترول، التحكم في نسبة سكر الدم، والمساعدة على خسارة الوزن الزائد.

البنجر يحتوي على البوتاسيوم

يعتبر الموز غالباً الفاكهة الرائدة في نسبة البوتاسيوم، ويحل البنجر في المركز الثاني حيث تقترب نسبة البوتاسيوم الموجودة في البنجر من النسبة الموجودة في الموز. حيث يحتوي 100 جرام من الموز على 358 مليجرام من البوتاسيوم، بينما يحتوي 100 جرام من البنجر على 325 مليجرام من البوتاسيوم. يعتبر البوتاسيوم مهم جداً لصحة الجسم ويمكن أن يساعد في الوقاية من أمراض القلب والكلى، الإجهاد، ارتفاع ضغط الدم، الوقاية من السكتات الدماغية ومشكلات الجهاز العصبي. (إقرأ أيضاً: فوائد الموز)

فوائد البنجر للجنس

للبنجر تأثير إيجابي على الحياة الجنسية، فبالإضافة إلى أنه يقوي الانتصاب يعمل البنجر كمثير طبيعي للشهوة. فيعتبر المحار، والتين، والفلفل الحار، والعسل، والشيكولاتة، و البنجر من الأطعمة المثيرة للشهوة.كما يحتوي البنجر على البورون وهو العنصر الكيميائي المسئول مباشرة عن إفراز هرمونات الجنس. كما يساعد تناول البنجر بشكل منتظم في المحافظة على زيادة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية.

فوائد عصير البنجر للأنيميا

فوائد عصير البنجر فعالة في علاج الأنيميا ونقص الحديد

البنجر يساعد على انخفاض ضغط الدم

أحياناً تصبح الحياة صعبة ومليئة بالضغوطات، ونتيجة لذلك يتأثر الضغط الدموي للشخص سلباً. فمن الممكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى العديد من المشاكل الصحية مثل السكتة الدماغية، فقدان الذاكرة، الذبحة الصدرية، أمراض الشرايين، تلف الكلى، فقدان البصر، الأزمات القلبية، وأمراض القلب. ولا تظهر غالباً أعراض عند ارتفاع ضغط الدم؛ ولذلك من المهم مراقبة وقياس ضغط الدم. (2)

يحتوي البنجر على نسبة عالية من النترات، والتي تتحول إلى أكسيد النيتريك مرة واحدة بداخل الجسم، ويحتوي غاز أكسيد النيتريك على خصائص مضادة للصفائح الدموية التي تمنع تخثر الدم. ولذلك فإن إضافة البنجر إلى نظامك الغذائي سيكون له تأثير إيجابي على مستوى ضغط الدم، فأشارت دراسة لعام 2012م إلى أن شرب عصير البنجر يساعد على انخفاض ضغط الدم في غضون 6 ساعات من تناوله.

البنجر يحتوي على مضادات طبيعية للالتهابات

يتسأل العديد من الناس عن عن السبب وراء اللون الأحمر الداكن للبنجر، يرجع السبب إلى الصبغة الطبيعية التي تدعى “بيتالين” وتعمل هذه الصبغة كمضاد طبيعي للالتهابات، وكمضاد للأكسدة، ومبيد للفطريات، ومزيل للسموم. والالتهابات الطبيعية من الممكن أن تكون حميدة، فعلى سبيل المثال ينبه الالتهاب الطبيعي الجسم إلى المرض أو الإصابات ويقتل البكتيريا والفيروسات، ولكن الالتهاب المزمن يكون له تأثير سلبي على صحة الإنسان فمن الممكن أن يسبب الحساسية، أمراض المناعة الذاتية، وربما يؤدي للسرطان، والالتهاب الذي يؤدي إلى تورم في الدماغ قد يسبب الوفاة، ومن الممكن أن تسبب أيضاً الالتهابات تدمير للأنسجة الهامة في جسم الإنسان. ولذلك ننصح بتناول البنجر حيث يحتوي على مضادات طبيعية للالتهابات. (3)

فوائد البنجر للحوامل

يمكن للنساء الحوامل الحصول على دفعة من الفيتامينات من خلال تناول البنجر، حيث يحتوي البنجر على نسبة عالية من فيتامين B (حمض الفوليك). ويعتبر فيتامين B ضروري لنمو العمود الفقري وعظام الرضيع، وحصول المرأة الحامل على الكمية المناسبة من حمض الفوليك يمكنها أن تساعد في الوقاية من العيوب الخلقية ومنها “الصلب المشقوق”، فتناول 3 حبات من البنجر غير المطهي يمد المرأة بأكثر من 70% من النسبة الموصى بها يومياً من حمض الفوليك.

تقل نسبة الفيتامينات والمعادن عند طهي البنجر، ولكنه رغم ذلك يظل خياراً ممتازاً لإضافته للنظام لغذائي وخاصة للحوامل، وبجانب النمو الصحي للعظام فإن جذور البنجر تعتبر أيضاً ذات فائدة كبيرة في تقوية المناعة أثناء الحمل. كما أن مضادات الأكسدة الطبيعية الموجودة في البنجر تساهم في محاربة الأمراض المعدية، ويعتبر تنظيم التمثيل الغذائي للحامل فائدة أخرى من فوائد البنجر العديدة.

على الرغم من ذلك، تم الإشارة في بعض الدراسات إلى أن البنجر قد يكون له تأثير سلبي على الحوامل نتيجة لإحتوائه على عنصر “البيتين” والذي قد يكون له تأثير سلبي على نمو الجنين.

فوائد البنجر - مظهر الثمار

فوائد البنجر في تحسين صحة الجسم

البنجر يحافظ على صحة الكبد

يعتبر الكبد مسئولاً عن العديد من الوظائف الهامة بجسم الإنسان، ولذلك يعتبر الحفاظ على صحة الكبد أمراً في غاية الأهمية. فيعتبر الكبد مسؤولاً عن إنتاج مادة الصفراء، تخزين طاقة الجسم، تنظيف الدم حيث يزيل السموم الضارة من الدم، معالجة الفيتامينات والمعادن في مجرى الدم. تناول البنجر بشكل منتظم يساعد في الحفاظ على صحة الكبد حيث يعمل على إزالة تصلبات المرارة ، حصى المرارة، تراكمات الكولسترول، والمخلفات الأخرى التي تتشكل داخل الكبد. (4)

البنجر يحارب علامات الشيخوخة

يحتوي البنجر على نسب عالية من الألياف، الحديد، الكاروتينات، مضادات الأكسدة، فيتامين C، البوتاسيوم. وتعتبر هذه العناصر هي المفتاح لنضارة البشرة ومكافحة الشيخوخة المبكرة، حيث أن النسب العالية من حمض الفوليك والخصائص المضادة للالتهابات الموجودة في البنجر وجد أن لها تأثير في الحد من ظهور التجاعيد، كما تجعل بشرتك تبدو أصغر من سنك الحقيقي . يمكنك وضع عصير البنجر على بشرتك أو تناوله للحصول على نتائجه المذهلة للبشرة.

البنجر يساعد على التخلص من الكولسترول الضار

يحتوي البنجر على نسبة عالية من الألياف الذائبة، ولا يحتوي على كولسترول، بل أن البنجر يساعد على تقليل نسبة الكولسترول الضار(LDL)، كما أن الدهون الثلاثية الموجودة في البنجر تساعد على زيادة نسبة الكولسترول النافع، بجانب ذلك فإن مضادات الأكسدة الموجودة في البنجر تساعد على تقليل الآثار الضارة الناجمة عن الكولسترول الضار في الدم، كما تمنع الكولسترول الضار من التأكسد، كما تعمل مضادات الأكسدة على إزالة تجمعات الكولسترول من أنحاء الجسم

البنجر يساعد على محاربة السرطان

بالعودة إلى عام 1920 م استخدم البنجر من طرف الدكتوران الألمانيان “Schoenenberger و Farberse” لعلاج السرطان، وبعد مرور عشر سنوات أجرى أستاذ جامعي تجارب جمعت بين تحسن مرضى السرطان بواسطة العلاج بجذور البنجر. تعمل جذور البنجر على تقوية خلايا الجسم مع زيادة الأكسجين والعناصر الغذائية، كما أن النسبة العالية من الحديد الموجودة في البنجر لها خصائص مقاومة للسرطان. (إقرأ أيضاً: فوائد الشاي الأخضر)

أظهرت دراسات أخرى أن مادة “البيتانين” الموجودة في جذور البنجر تعمل على الحد من انتشار الخلايا السرطانية بشكل مذهل، وتشمل هذه الدراسات سرطان البروستاتا والبنكرياس والثدي. كما يذكر أن لجذور البنجر تأثير مضاد للأورام، كما تعمل على إزالة السموم من الجسم، وتجديد خلايا الجسم. (5)

البنجر يمد جسمك بالطاقة

جذور البنجر سوف تمد جسمك بالطاقة والحيوية على مدار اليوم، حيث تعمل جذور البنجر على توسيع الأوعية الدموية وزيادة تدفق الدم، وهذا يعني أن عضلاتك لن ترهق لكي تحصل على كفايتها من الأكسجين، ولذلك فإن جذور البنجر سوف تساعد عضلاتك على العمل بكفاءة أكبر وتحسين أداؤها بشكل عام، وذلك الأمر يعتبر هام خاصة للعدائين الذين يريدون أن يركضوا أسرع بدون حرق لعضلاتهم. كما أن عصير البنجر يساعد على استرداد العضلات لطاقتها بشكل سريع، قم بتناول عصير البنجر قبل ساعتين من ذهابك للجيم وشاهد النتائج المذهلة بنفسك.

البنجر يحافظ على صحة القلب

تعمل الألياف الموجودة في البنجر على تقليل نسبة الدهون الثلاثية عن طريق ضخ كميات من الكولسترول الجيد(HDL)، الدهون الثلاثية تسبب مشاكل للقلب وتزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب. كما يحتوي البنجر على نسبة عالية من البوتاسيوم الذي يساعد على انقباض العضلات بما في ذلك انقباضات عضلة القلب. يمكنك تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية أو السكتات الدماغية من خلال إضافة البنجر إلى نظامك الغذائي بشكل منتظم. في إحدى الدراسات على تسعة مرضى مصابين بقصور قلبي تم إعطائهم كميات مكثفة من عصير البنجر، وفي خلال ساعتين أظهرت النتائج زيادة قوة عضلات القلب بنسبة 12%. وتبين هذه الدراسة أن عصير البنجر له آثار إيجابية للقلب سريعة وفعالة.

ينصح بتناول البنجر لفوائده

إكتشف فوائد تناول البنجر الصحية

البنجر ونقص الحديد

يعتبر نقص الحديد أحد أكثر المشاكل الصحية شيوعاً في العالم، يعتبر نقص الحديد السبب الرئيسي للأنيميا وتظهر أعراض على المصاب بالأنيميا مثل التعب والإرهاق، صداع الرأس، الضعف. وبجانب ذلك يعتبر الحديد مهم لتكوين العضلات والهيموجلوبين وتوزيع الأكسجين في الجسم، ويعتبر الأكسجين مهم لصحة الدماغ كما يحارب التعب والإرهاق. يمكنك الحصول على الحديد من خلال تناول الأطعمة الغنية بالحديد وتعتبر جذور البنجر أحد تلك الأطعمة.

البنجر يحارب التدهور العقلي

يعتبر البنجر غذاء للمخ، وتناول البنجر من الممكن أن يبطئ من أثار الخرف والذي يحدث بسبب فقدان وتلف للخلايا العصبية في الدماغ، كما من الممكن أن يحدث الزهايمر والخرف بسبب السكتة الدماغية، أورام المخ، أو إصابات الدماغ الأخرى. (ننصح بقراءة: فوائد عين الجمل)

تحتوي جذور البنجر على كمية كبيرة من النترات تعمل هذه النترات على فتح الطريق للأكسجين والدم للوصول إلى المناطق التي لا يصلها الأكسجين والدم بشكل كافي، ويشمل تدفق الدم الفص الدماغ والفص الجبهي للمخ وهي المنطقة التي تتأثر بالخرف، كما أن حمض الفوليك الموجود في جذور البنجر يساعد على الوقاية من الزهايمر عن طريق حماية منطقة “قرن آمون” من التعرض للضرر، والتي تعتبر منطقة في الدماغ مسئولة عن الذاكرة والتعلم.

البنجر لعظام قوية وصحية

إذا أردت الحصول على عظام في صحة جيدة وقوية؛ فعليك بتناول البنجر. يحتوي البنجر على فيتامينC، المنغنيز، النحاس، حمض الفوليك، المغنيسيوم، وهي الفيتامينات والمعادن التي تلعب دوراً في صحة العظام والغضاريف. كما يحتوي البنجر أيضاً على السيليكا وهو المعدن الذي يسمح للجسم بإمتصاص واستخدام الكالسيوم. ومع هذه الفوائد فبتناولك للبنجر بإنتظام يساعد على تقوية الجهاز العضلي الهيكلي. كما أن تناول البنجر يقلل أيضاً من خطر الإصابة بهشاشة العظام.

تجنب تناول أوراق البنجر من أجل صحة العظام، حيث تحتوي على نسبة عالية من الأكسالات، ومن الممكن أن تقلل من امتصاص الجسم للكالسيوم.

البنجر يحسن المزاج

يحتوي البنجر على “التريبتوفان” وهو من الأحماض الأمينية التي تؤثر على الحالة المزاجية إيجابياً، حيث يحول الدماغ التريبتوفان إلى السيروتونين الذي له تأثير مباشر على المزاج، الذاكرة، السلوك الاجتماعي، الرغبة الجنسية، الشهية، النوم، ونواحي أخرى عديدة. ولذلك فإن تناول البنجر يؤثر على الحالة المزاجية بنفس الطريقة التي تؤثر بها الشكولاتة. كما أن البنجر -غير المطهي- يحتوي على أكثر من 30% من احتياجك اليومي من حمض الفوليك، والأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب أو الأرق يكون لديهم غالباً نقص في حمض الفوليك. وننصح الأشخاص الذين لديهم نقص في حمض الفوليك بتناول البنجر الطازج غير المطهي لإحتوائه على نسب أعلى في حمض الفوليك مقارنة بالمطهي. (6)

البنجر لصحة العينين

يحتوي البنجر على تكوين من فيتامين A يطلق عليه “البيتا-كاروتين”ويساعد ذلك الفيتامين على الوقاية من المياه البيضاء، والعمى المرتبط بتقدم السن. كما يحتوي البنجر أيضاً على “اللوتين” و “الزياكسانثين” اللذان لهما فوائد كبيرة لشبكة العينين، بجانب كونهما من مضادات الأكسدة القوية، كما أن البنجر قد يساعد في الحد من الضمور البقعي.

كيفية شراء وتخزين البنجر

فضلاً عن مذاقه الرائع يعتبر البنجر من الخضروات المفيدة للصحة، ووصفاته سهلة التحضير. ولذلك يعتبر من الخضروات المهم تواجدها في ثلاجتك، أو تخزينها في الفريزر. ولذلك إليك بعض النصائح التي تساعدك على شراء وتخزين البنجر بصورة صحيحة.

  1. قم بإختيار حبات البنجر ذات اللون الداكن، الثقيلة بالنسبة لحجمها.
  2. قم بتجنب الحبات التي بها آثار كدمات.
  3. يجب أن تكون حبات البنجر صلبة، وإذا كانت تحتوي على أوراق تأكد من أن لونها أخضر
  4. يمكن أن ينمو البنجر بأحجام كبيرة، ولكن الأفضل شراء الأحجام الصغيرة؛ لضمان الحصول على أفضل نكهة ومعظم العناصر الغذائية.
  5. يعتبر البنجر من الخضروات الجذرية، ولذلك يجب غسلها جيداً قبل استهلاكها.
  6. إذا كنت تخطط لتخزين البنجر كاملاً، فلا تقم بغسله إلا قبل الاستخدام مباشرة.
  7. يمكنك معرفة حبة البنجر الفاسدة بسهولة، حيث تكون لينة ويمكنك ثقبها بأصابعك.
  8. يمكنك تجنب فساد البنجر بواسطة التخزين السليم.
  9. في حالة تخزين البنجر قم بقطع جذور البنجر، قبل التخزين.
  10. يفضل ترك مسافة قصيرة بين كل حبة بنجر وأخرى عند التخزين.
  11. إذا كانت الحجرة باردة يمكن أن يبقى البنجر صالحاً لمدة أسبوع إلى أسبوعين.
  12. يمكن تخزين البنجر في الفريزر لمدة عام كامل، فقط قم بوضعهم في وعاء وضع ملصق لتاريخ تخزينهم.

طرق مبتكرة للحصول على فوائد البنجر

اجعل البنجر دائماً متوفر في منزلك، من الممكن أن تقوم بشوي البنجر ونزع قشره الخارجية ثم تخزينه في الثلاجة، كما يمكنك تقطيعه إلى مكعبات وتخزينه في الثلاجة أو الفريزر وتناوله بجانب الوجبات، حيث أنه بقاء البنجر بشكل جاهز في متناول يدك سيسمح لك بإعداده في السلاطات أو العصائر أو تقديمه بجانب الطعام. وإليك بعض الطرق التي ستمكنك من إضافة البنجر إلى طعامك بسهولة.

  • قد يبدو الأمر غريباً في البداية ولكن للبنجر طعم رائع في الحلويات، حيث يمكنك صناعة كيك بالبنجر.
  • يمكنك كذلك عمل صوص رائع بإستخدام البنجر.
  • يمكنك بشر البنجر المطبوخ أو غير المطبوخ ووضعه في السلاطات، وعلى المكرونات والبيتزا.
  • يمكنك إضافة البنجر كطبق جانبي إلى جميع المأكولات.

طريقة عمل مشروب البنجر

طريقة سلطة البنجر

الأثار الجانبية للبنجر

تغير لون البول
يتغير لون البول عند الإكثار من تناول البنجر، ولكن ليس هناك داعي للقلق، حيث يحتوي البنجر على مركبات تدعى “betacyanins” وهي التي تسبب تغير لون البول للأحمر.

النقرس
يحتوي البنجر على كمية كبيرة من الأكسالات، والتي تعمل على زيادة حمض اليوريك، وتراكم كميات كبيرة من حمض اليوريك يسبب النقرس. ويعتبر القرس مرض مرتبط بمشكلات التمثيل الغذائي ويسبب التهابات المفاصل وخاصة في المفاصل الصغيرة، والكاحلين، والركبتين. كما تشمل أعراض النقرس آلام، التورم، الحمى، القشعريرة، نتوء حول اليدين أو الركبتين أو القدمين.

حصوات الكلى
تنتج حصوات الكلى بسبب تراكم كميات من الكالسيوم غير قابلة للذوبان وتسبب الآلام، تعتبر جذور البنجر غنية بالأكسالات والتي من الممكن أن تسبب حصوات أكسالات الكالسيوم. ولذلك فإن الأشخاص الذين يكونون عرضة للإصابة بحصوات الكلى يجب عليهم الحذر عند تناول البنجر وعدم الإفراط في تناوله.

البنجر والحديد
يعتبر البنجر غني بالحديد والنحاس والتي تعتبر من المعادن الهامة لصحة الجسم، ولكن الأشخاص الذين يعانون من أمراض معينة مثل مرض ويلسون، داء ترسب الأصبغة الدموية يجب عليهم الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الحديد، ولذلك فإن تناول كميات من البنجر أو تناوله بشكل منتظم قد يضر أولئك الذين يعانون من تلك الأمراض.

أعراض جانبية أخرى
بالرغم من الفوائد الصحية العديدة للبنجر، إلا أن بعض الأشخاص قد تواجه آثار سلبية عند تناول البنجر، وتشمل الأعراض صداع الرأس، الحمى، غثيان، ضعف، قيء، آلام في البطن. ولذلك إذا شعرت بأحد هذه الأعراض أو أكثر عند تناولك للبنجر فتوقف عن تناوله.

الخلاصة

ننصحك بتناول البنجر وإضافته إلى نظامك الغذائي، حيث أن فوائد البنجر كثيرة لإحتوائه على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم، كما أنه يمكنك استخدام البنجر في العديد من الوصفات وإضافته إلى مائدة طعامك كأحد المقبلات. فقط تذكر أن تقرأ الأثار الجانبية التي ذكرناها قبل تناوله.